في الأديان ونقدها

في الأديان ونقدها (37)

19 تموز/يوليو 2016

كان وما زال على الإعلام العربي أن يتعامل مع مسألة تنظيم «داعش» بشكل يختلف عن غيرها من المسائل المرتبطة بانفجارات العالم العربي الراهنة، كما عن تعامل الإعلام الغربي معها. لكن الواضح أن هناك كثيراً مما يبعد الإعلام العربي عن أن يكون مرجعاً لما يجري في منطقته، وبالتالي عن دوره في تصنيع الصورة المطلوبة للمنطقة ونقلها إلى العالم.

إقرأ المزيد...
22 تشرين1/أكتوير 2014

للعرب قبل الاسلام تقويمهم المستقل النابع من شؤون حياتهم اليومية الصحراوية الطابع، جاء الإسلام وغير في ذلك التقويم واعتبر العمل به كفراً بنص قرآني صريح، ماهو السبب الحقيقي لهذه القصة؟ مقال ممتع لعلي السعداوي.

إقرأ المزيد...
10 تشرين1/أكتوير 2014

كان فارس الخوري رئيسا للحكومة الوطنية السورية، عندما نالت سورية الاستقلال في منتصف أربعينات القرن الماضي. كان الرجل من الجيل القومي العربي الأول الذي قاد النضال من أجل الحرية والاستقلال. كان فارس الخوري عَلَمَا من أعلام الثقافة القانونية والأدبية. ومن حق العرب والسوريين أن يفاخروا بأن مسيحيهم الأكبر شارك في صياغة ميثاق الأمم المتحدة.

إقرأ المزيد...
06 آب/أغسطس 2014

ينطلق التصور الديني من أن عالمنا بنظامه وإتقان صنعته يدل على خالق قدير حكيم، فالشواهد والآيات المنتشرة في الأفاق تنم عن خالق عظيم خبير. إن كان الله رحيما وكانت تظهر في خلقه "القدرة والحكمة و الربوبية" إذا لماذا نحن محاطون بالألم و المعاناة و الوحشية عديمة الإحساس البارزة في عالم الحيوان؟

إقرأ المزيد...
08 آب/أغسطس 2009
لا أعرف أمّةً تهتم بالشكل والمشهد الخارجي قدر هذه الأمة، فيصير ارتداء امرأة لحجاب أو خلعه (انتفاضةً) يجب التمحيص والتدقيق في أسبابها وصولاً لمعرفة الحقيقة،ولا أعرف أمة أضاعت وقتها بالبحث عن الصغائر قدر هذه الأمة،فهناك من يسأل ما إذا كان صوت المرأة منكراً أم لا، وهناك من يسأل فيما إذا كان من الجائز  شرعاً للرجل أن يجلس على مقعد جلست عليه امرأة قبله ، إقرأ المزيد...
09 شباط/فبراير 2011

ينشر العدد الجديد من "اليوم السابع" الأسبوعى أول وثيقة مكتوبة لتجديد الخطاب الدينى، عكفت الجريدة على إعدادها بعد تكرار حوادث الفتن الطائفية وإلصاقها بالدين، والدين منها برىء، ليتناسب مع مستجدات العصر، الأمر الذى أصبح ضرورة

إقرأ المزيد...
08 كانون2/يناير 2011

رغم موضة (النق) الدارجة، والمتجددة بسبب البون الشاسع بين مطالب عيش مريح، وبين واقع حال يتأزم على الدوام. الأمر الذي يجعل الخيبة توأماً ملازماً للمواطن السوري خلال يومه الطويل، يزفرها مع أنفاسه المحتقنة على الدوام، بسبب قرارات مفاجئة توضع في حيز التنفيذ دون دراسة آثارها السلبية وشريحة المتضررين منها، بدءا من المناهج المدرسية الحديثة، وإشكالية عدم تماشيها مع استعدادات المدارس والطلبة والمدرسين أنفسهم،  ومروراً بالغلاء، ومأزق الشتاء، وأزمة ارتفاع أسعار الوقود اللازم للتدفئة، وبالتالي التفكير بمدافئ الحطب، أو الحصيرة الكهربائية، أو الاكتفاء بالمزيد من الملابس الثقيلة.. و(غيرو وغيراتو)..

إقرأ المزيد...

08 كانون1/ديسمبر 2010

قول للشيخ محمد عبدة اعود أليه عندما زار فرنسا في القرن التاسع عشر  وقال قولته هذه عندما شاهد العدالة وحقوق الانسان والمساواة وعاد الى مصر( ام الدنيا) وشاهد الركود الاقتصادي والفاقة والفوارق الطبقية في طريقة العيش فاكمل قوله وجدت المسلمين ولم اجد الاسلام .

وعودا على بدء وردتني عدة تعليقات وردود وعلى عدة مواقع الكترونية عدة حول مقالي (مناسباتنا الدينية وعقولنا المتخلفة) واحترم جميع الردود  مهما اختلف معي اصحابها ولكن احب هنا هنا ان أعلق أو ان اوضح جزءا من الصورة التي لم تتوضح للقاريء الكريم حول مانشر .

إقرأ المزيد...
29 تشرين2/نوفمبر 2010

 هذا المقال سباحة ضد التيار . و التيار الذى أتناوله هاهنا جارف ساحق ، يكتسح كل ما يقف أمامه من حواجز أو سدود : ذلك هو التيار الدينى الذى أصبح منذ السبعينات يمتلك قوة هائلة على الساحة الشعبية و فى المجالس النيابية وفى الأوساط الثقافية ، والذى أثبت حضوره حتى فى عالم الإقتصاد و المال . وقد أخترت أن أسبح لا ضد فكر هذا التيار فحسب ، بل ضد أقوى ممثلية وأوسعهم انتشاراً و أكثرهم شعبية ، أعنى الشيخ محمد متولى شعراوى .

إقرأ المزيد...
28 تشرين1/أكتوير 2010

توصّلت دراسة جينيّة في جامعة ليستر البريطانية نشرتها مجلة PloS Biology، إلى أنّ فلاحين من الهلال الخصيب وفدوا إلى أوروبا بُعيد عصر الجليد قبل عشرة آلاف سنة، ونشروا نسلهم فيها. فقد أثبت تحليل الجينات لـ 2500 أوروبي، أنّ 80% من الكروموسوم y الذي ينتقل حصريا بين الذكور (من الأب للابن) يعود لآباء من الهلال الخصيب، بينما يعود الحامض النووي للميتوكوندريال الذي ينتقل من الأمّ للبنت، إلى أمّهات من جنوب أوروبا. وتأويل هذه النتائج يشير إلى أنّ فلاحي الشرق الأوسط، كانوا أكثر جذبا للنساء وأقدر على التناسل من الرجال الأصليين الذين كانوا يعتاشون وقتذاك على الصيد والتقاط الثمار.

إقرأ المزيد...
الصفحة 1 من 3

بما أنو

حال البلد..موقع ثقافي سياسي سوري يعنى بقضايا التنوير وتأصيل العقلانية، إلى جانب اهتماماته المتواصلة بكل القضايا التي يعيشها العالم العربي، يرحب الموقع بكل الاصدقاء والكتاب الراغبين بالكتابة اليه وبالتواصل معهم ولأجلهم في كل مكان

نشرتنا البريدية