14 شباط/فبراير 2018

بين براثن الموت أحسّ عنترة أنّ الحبّ يجعله محلّقاً، وأنّه مستعدٌّ لتقبيل حدّ السّيف لأنّ بريقه ذكّره ببريق ثغر عبلة، نعم إنّه الحبّ الذي يسكن النفوس ويرقص في لمعة العيون ورقصة الجفون.

إقرأ المزيد...
26 كانون2/يناير 2018

رواية (حليب أسود) للروائية التركية (أليف شفق) الصادرة مؤخراً مترجمةً إلى العربية عن دار (مسكيلياني) التونسية، عملٌ ساحر عن الصراع الذي يمكن أن تعيشه المرأة الكاتبة عندما تصطدم بمسألة الأمومة، ويتوجب عليها اختيار أحدهما، معيدةً سؤالاً عميقاً في التاريخ النسوي الإبداعي: ألا يمكن اختيارهما معاً؟

إقرأ المزيد...
09 كانون2/يناير 2018

تكاد تكون سنية صالح الشاعرة السورية مفردةً في نصها الشعري، إذ لم يكن لها أتباعٌ ولا مريدين لاحقين، فمن الصعب حقيقة على كل مريدٍ لها أن يحقق ما حققته هي من صدق ذاتي مع روحها ونصها، وحتى لو كان مريدها هذا صادقاً هو الآخر حد الفجيعة مع روحه ونصه أيضاً، فلن يستطيع الوقوع في شرك القصيدة بالطريقة التي أوقعتنا بها، هذا الاستعصاء الذي لا يلغي أحداً، يعني وبكل بساطة وبعيداً عن لغة النقد الشعري أنها استطاعت أن (تقتسم الكون، ما أمام الأفق لكم/ وما وراءه لي\\\\\\\\\\\\\\\" (أعمالها الكاملة، 248).

 

إقرأ المزيد...
05 كانون2/يناير 2018

ذات يوم , دعينا لحضور محاضرة يلقيها العقيد معمر القذافي في دمشق . دخل الينا بلباس يوليوس قيصر وبنظرة كاليغولا . كما السكارى راح يحدثنا عن خارطة أكثر ثورية, وأكثر براغماتية , للجيوبوليتيكا العربية. ابتدع مدارات جيوبوليتيكية لا تدخل حتى في ثقافة السكارى. المغرب العربي يلتحق بجزء من أفريقيا . وادي النيل يلتحق بجزء آخر . الصومال وجيبوتي في القرن الأفريقي .
بلاد الشام تتداخل مع العالم التركي الذي حدوده تركستان الشرقية داخل الصين . منطقة الخليج مداها الحيوي نهر الغانج المقدس .

إقرأ المزيد...
05 كانون2/يناير 2018

مرات عديدة في العامين الماضيين وفيما قبلهما أيضاً، نقلت المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي خبر رحيله «الصامت» بناء على وصيته التي كتبها ونشرت قبل سنوات ثمانية، فلا «مشيعين ولا أعلام ولا حداد»، حتى أن موسوعة ويكبيديا ثبتت وفاته في العام 2015، إلا أن كل هذه الأخبار حتى الآن غير صحيحة. 

إقرأ المزيد...
27 كانون1/ديسمبر 2017
  • - ماذا ستفعلين لو علمتِ أن هذه الليلة هي آخر ليلة في العالم؟

  • - ماذا سأفعل؟ هل أنت جاد؟

  • - نعم.

  • - لا أعلم. لم أفكر بذلك من قبل. قامت بإدارة مقبض إبريق القهوة تجاهه ووضعت الفنجانين على طبقيهما.

إقرأ المزيد...
08 تشرين2/نوفمبر 2017

كيف سأستطيع؟ ومن أين ستتولد الفكرة الأولى؟ وكيف ستتدفق باقي الأفكار إلى أن تؤول في تراصِّها وانتظامها إلى توليف مكتمل ومتناسق؟

أسئلة بديهية يواجه بها كل يوم من يكتب أو يبدع أو ينتج أو يخلق شيئا جديدا غير مسبوق في ماهـيته أو هـويته أو تمَـرُّده. ففي عالم الخلـق والكـشف والتجـلي كلٌّ مُيَّسر لما يحـتكِـم إليه من أدوات إبـداع أو تقـعيد أو نـقـد أو ترميم أو تحليل أو نظر أو تقويـم. ومهما اختلفت الأدوات وتباينت الطرق وتعددت الطرائق تكمُن في الأصل خلف كل فِعْـلٍ نـواة/فـكرة

إقرأ المزيد...
23 تشرين1/أكتوير 2017

«في أماكن معينة كنت أقول أنني إيرانية، وفي أماكن أخرى كنت أعلم أنه من الأذكى أن أقول إنني فرنسية».
لم تكن المراسلة والصحفية الفرنسية من أصل إيراني «دلفين مينوي» تدرك أن رحلتها إلى بلدها إيران ستكلفها عشرة أعوام من عمرها (1997م – 2012م) توجتها بكتابة سيرتها الذاتية المعنونة بــ«أكتب لكم من طهران» الصادرة عن دار ممدوح عدوان 2017م ترجمة «ريتا باريش».

إقرأ المزيد...
21 أيلول/سبتمبر 2017

أيضاً.. علي أن أكرر لكِ مجدداً لماذا اعتزلت البلاد... 

أتذكرين أم عبدو التي خاصمت أم أحمد أربعين عاماً  لأنها  لم تُعد لها  \"غطا الطنجرة\" الذي استعارته..

حسناً..هذا يلخص كل شيء.. هذه البلاد بأكملها يمكن اختصارها بغطا الطنجرة \"المستعار\"  هذا ..

إقرأ المزيد...
05 أيلول/سبتمبر 2017

لا يمكنني أن أتجاوز \"الكرتون\" الموجود في كل شيء الكرتون في الدراما وفي العلاقات وفي صحن الشاورما

الكرتون في العواطف وفي باب السيارة وصحن البيتزا \"ديلفري\"..

 

إقرأ المزيد...
الصفحة 1 من 35

بما أنو

حال البلد..موقع ثقافي سياسي سوري يعنى بقضايا التنوير وتأصيل العقلانية، إلى جانب اهتماماته المتواصلة بكل القضايا التي يعيشها العالم العربي، يرحب الموقع بكل الاصدقاء والكتاب الراغبين بالكتابة اليه وبالتواصل معهم ولأجلهم في كل مكان

نشرتنا البريدية